Publié le 30-11-2021

انطلاق برنامج دعم وسائل الإعلام في تونس في مرحلته الثانية PAMT 2

أعلن سعادة  سفير الاتحاد الأوروبي بتونس ، ماركوس كورنارو (Marcus Cornaro)، على الانطلاق الرسمي للبرنامج الجديد لدعم وسائل الإعلام التونسية  "بامت 2"  (PAMT2)  وذلك في مفتتح ندوة صحفية نظمت يوم الثلاثاء 30 نوفمبر2021 بنزل بضفاف البحيرة – تونس.



انطلاق برنامج دعم وسائل الإعلام في تونس في مرحلته الثانية PAMT 2

كما ذكر في افتتاحيته "أن حرية التعبير في تونس تعتبر من اهم مكاسب الثورة التونسية مبرزا أن الوعي بهذه الحقوق والحريات الأساسية يفرض تحديات جديدة لقطاع الإعلام الذي يلعب دورا محوريا في نقل الاخبار وإثراء النقاش العام بما يعزز الديمقراطية والحريات الأساسية. إنالحق في النفاذ الحر إلى المعلومة وحرية التعبير يساهمان في إرساء ثقافة المحاسبة والشفافية وهم الحجر الأساس للحياة الديمقراطية لدى الأمة."

يعتبر هذا البرنامج الجديد مكملا واستمرارا للبرنامج المنقضي لدعم وسائل الإعلام في تونس في مرحلته الأولى "ميديا أب"(Média UP) (2017 -2020) الممول من قبل الاتحاد الأوروبي والذي يندرج بدوره ضمن برنامج"باج" PAGEلدعم الحوكمة الاقتصادية في تونس.

 

يهدف برنامج بامت2 اساسا الى تمكين الجمهور من اتخاذ قرارات واعية حول المسائل الاقتصادية والاجتماعية التي تؤثر على حياتهم والمشاركة الفعالة في الحوار الديمقراطي.

يعتبر الإدراك الشامل وفهم المواطنين للمسائل الاجتماعية والاقتصادية من اهم تحديات وسائل الاعلام التي تسعى بدورها لابتكار أنماط تسويقية واقتصادية لموادها الإعلامية قادرة على ضمان دوامها في هذا العصر الرقمي.

يحظى هذا البرنامج الجديد الذي يمتد لفترة خمس سنوات بميزانية تقدر ب 4,5 مليون يورو, بدعم فني من قبل مجموعة هيئات إعلامية مختصة في مجال تطوير الاعلام تشمل كل من:  الوكالة الفرنسية لتطوير الإعلام  (Canal France International- CFI)  وشركائها: الوكالة الايطالية للأخبار(ANSA), منظمة المادة 19- تونس  Article 19))،   أكاديمية دويتشه فيله(Deutsche Welle Akademie) (المانيا)، مجموعة فرانس ميديا ​​موند- فرنسا  (France Médias Monde)،  المعهد الوطني  السمعي البصري - فرنسا (Institut National de l’Audiovisuel, France) ، و منظمة طومسون ميديا – المانيا (Thomson Media- Allemagne).

ينقسم هذا البرنامج من خلال الدعم الفني الذي يوفره مجموعة من الخبراء والذي يهدف أساسا الى تمكين الجمهور من أخذ قرارات واعية حول المسائل الاقتصادية والاجتماعية التي تؤثر على حياتهم اليومية ومشاركتهم الفعالة في النقاش حول مواضيع الشأن العام، الى ستة محاور أساسية:

1.     التعديل والشفافية الاقتصادية، أخلاقيات المهنة      

2.     وسائل الإعلام العمومي

3.     إدارة الإعلام الخاص والجمعياتي

4.     محتويات إعلامية ملائمة ومبتكرة

5.     الاتصال العمومي والنفاذ الى المعلومة

6.     التربية على وسائل الإعلام

ينفذ هذا البرنامج بطريقة تكاملية موازية مع برامج الدعم الأخرى للاتحاد الأوروبي في تونس.