2023-06-02 نشرت في

صفاقس: نجاح أول عملية زرع ذاتي للنخاع العظمي

سجلت جهة صفاقس، نجاح أول عملية زرع ذاتي للنخاع العظمي أو ما يعرف بالشوكي، وذلك بفضل تظافر جهود الفريق الطبي وشبه الطبي بقسم أمراض الدم بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس والمركز الجهوي لنقل الدم وقسم المداواة بالأشعة بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة، وتدخل عديد الأطراف من مجتمع مدني وإدارة جهوية للصحة، وذلك تحت اشراف المركز الوطني للنهوض بزرع الأعضاء والمركز الوطني لنقل الدم والمركز الوطني لزرع النخاع العظمي.



صفاقس: نجاح أول عملية زرع ذاتي للنخاع العظمي

وأفاد المدير الجهوي للصحة بصفاقس، الدكتور حاتم الشريف، خلال لقاء صحفي انتظم اليوم، بأن هذا الإنجاز الطبي الهام من شأنه تقريب الخدمات لمرضى الدم السرطانية وغير السرطانية، في صفاقس والوافدين عليها من ولايات مجاورة، الذين يتمثل علاجهم الوحيد في خضوعهم لعملية زرع ذاتي للنخاع الشوكي من أجل تحسين جودة الحياة لديهم، وذلك في انتظار تهيئة القسم الخاص بهذا النوع من العمليات، خلال الأشهر القادمة.

وأشار، نقلا عن "وات" إلى أن إجراء هذا النوع من عملية الزرع على مرضى سرطان الدم الذين هم في قائمة الانتظار، سيتم بنسق تصاعدي، أي بمعدل عملية أو اثنين في الشهر في البداية، حتى تصبح بصفة دورية ومستمرة.

 من جهته، أوضح رئيس قسم أمراض الدم بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس، الدكتور معز اللومي، أن "عملية زرع الخلايا الجذعية أو الزرع الذاتي للنخاع العظمي مغايرة تماما لعملية زرع الكلى، حيث تتطلب أربعة مراحل يجب اتباعها وفق ضوابط طبية وهي: تمكين المريض في مرحلة أولى من أخذ جرعة من العلاج الكيميائي، ثم أخذ الخلايا الجذعية من المريض وحفظها في بنك الدم، وتمكين المريض في مرحلة ثالثة من جرعة أكبر من العلاج الكيميائي، ليتم في مرحلة رابعة إعادة زرع الخلايا الجذعية للمريض التي تم أخذها منه"، مشيرا إلى أن عملية الزرع الذاتي للنخاع العظمي تتطلب ما بين ثلاثة أسابيع ونصف، مع وضع المريض تحت المراقبة الصحية، للتأكد من نجاح العملية، فضلا عن ضرورة التنسيق الدقيق ما بين القسم السريري وبنك الدم والصيدلية.

وذكر ذات المتحدث، "أن تأخر هذا الإنجاز الطبي بولاية صفاقس، المتمثل في إجراء عملية زرع ذاتي للنخاع الشوكي، مقارنة بتونس العاصمة، التي يوجد بها منذ سنوات مركز وطني لزراعة النخاع العظمي بمستشفى عزيزة عثمانة والمستشفى العسكري، يعود إلى أن الجناح والوحدة التي سيؤمها مرضى زرع الخلايا الجذعية بصفاقس تتطلب أشهر لإحكام جاهزيتها".


في نفس السياق



آخر الأخبار