2018-11-27 نشرت في

محمد عبو: العركة بين قائد السبسي والشاهد طالت ويظهرلي ما تتفض كان في المركز



محمد عبو: العركة بين قائد السبسي والشاهد طالت ويظهرلي ما تتفض كان في المركز

علّق القيادي في حزب التيار الديمقراطي محمد عبو على العلاقة المتأزمة بين رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد بالقول إن رئيسا الجمهورية والحكومة لا يختلفان كثيرا فيما يتعلق بعدم احترامهما لمؤسسات الدولة وهيبتها.

وأضاف عبو في تدوينة على صفحته على شبكة التواصل الاجتماعي " ولكن أتمنى من كل قلبي ألا يكون السيد قائد السبسي يفكر جديا في التشكي برئيس الحكومة ولو بالتلميح، أو بدعم الشكاية في موضوع ما سمي استهتارا بعقول التونسيين بـ"الانقلاب". هذا سخيف جدا ولا يليق ويشوه صورة البلاد ويمس بالثقة فيها وفي مؤسساتها.. "
وتابع عبو قوله"الانقلابيون لو وجدوا يتصدى لهم الجزء من الشعب المحترم لثورته ودستوره، مهما كان موقفه من الرئيس. والانقلابيون لا وجود لهم أصلا في مصالح الأمن الرئاسي. وقبل ذلك رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة والساهر على احترام الدستور، لا يتصرف بهذه الطريقة البسيطة لو وجدت أي مؤامرة لا قدر الله.
في بداية رئاسة الدكتور المرزوقي، كنت أرى عند زيارتي له بعض الحراس الشخصيين لبن علي، بأسلحتهم طبعا، على مقربة من الرئيس الجديد الذي حرص على أن يعين على رأسهم أحد قادتهم القدماء.. كان ذلك يدفعني للابتسام تفاؤلا ببلادي وخصوصيتها.. هذا لا يمكن أن يحصل في مكان آخر في العالم تحصل فيه ثورة.. 
هؤلاء شديدو الانضباط وأكثر إيمانا بالمؤسسات من كثير من سياسيينا الذين ابتلينا بهم بفضل اختيار شعبنا المتطلع "لهيبة الدولة"، فيجب عدم استسهال إقحام أي واحد منهم في صراعات تافهة لحكام اختاروا الصراع حول مصالحهم وبفعل أحقادهم الشخصية، بدل الشروع في البناء في معركة طويلة النفس مع الجهل والتخلف ورواسب الماضي واليأس..."
وختم "العركة بين الرئيسين طالت، ويظهرلي ما تتفض كان في المركز" وفق قوله.
 


blog comments powered by Disqus