Publié le 01-07-2022

خلافات حادة تعصف بهيئة الانتخابات وسامي بن سلامة يكشف

يبدو أن خلافات حادة تحدث داخل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات مثلما كشفته سلسلة التدوينات التي نشرها سامي بن سلامة عضو الهيئة والتي قال فيها إنه متهم بتعطيل سير عمل الهيئة.



خلافات حادة تعصف بهيئة الانتخابات وسامي بن سلامة يكشف

وكشف بن سلامة في تدوينة "الثابت بدون أدنى شك أنها الإدارة التنفيذية والمدير التنفيذي شخصيا عطل التسجيل الٱلي بمشاركة من رئيس الهيئة وكل الأعضاء حتى الي سكتو...هذا بعدما عطلو بلعاني التسجيل عن بعد...

المرسوم الي فرض التسجيل عن بعد والتسجيل الٱلي فرض تسجيل الناخبين الجدد في أقرب مركز اقتراع...

هوما عملو العكس وحطو الشباب الكل في أرياف المعتمديات يعني في أبعد مركز اقتراع ممكن...

ما يحبوهم لا يشاركو في الاستفتاء ولا في التشريعية...

وقت فقت بالحكاية وكشفتهم في اجتماع سوسة وفرضت اصلاح الوضع فورا...

قررو الكلهم...رئيس و4 أعضاء يوجهولي تنبيه رسمي يتهموني فيه بارباك الإدارة عن طريق مكتب الضبط تمهيدا لعزلي...

رغم الي يعرفو خطورة الموضوع لكنهم يحبو يتسترو عليه بدعوى أنو من أسرار الهيئة..."

وتابع بن سلامة قائلا "هوما حلو باب المواجهة ورفعو عليا الحرج... يتحملو مسؤولياتهم الكلهم بدون استثناء... الوطن ماهوش لعبة... وأنا جندي من جنود هذا الوطن...ما يهددني حد وما نخاف من حد وما نخاف على شيء... مانيش كيفهم... لا منصب ولا امتيازات تعنيلي حاجة... ونضرب وناكل الضرب لكن ما نوخرش... ما نجبد حد ولي يجبدني يعرف علاش قادم...لا ينفعو لا صحابو في السلطة...(رغم الي نعتقد الي الرئيس مستحيل يساند تخريب المسار..وأصلا استجاب لجميع مطالبي ووقف ضدهم)... ولا الساق الي حاطها مع المعارضة..." وفق قوله.