Publié le 17-05-2022

القائمة بالأعمال بسفارتها بتونس: أمريكا أصبحت وجهة رائدة للصناعات التقليدية التونسية

أعربت القائمة بالأعمال بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية السيدة ناتاشا فرانشيسكي عن استعداد بلادها لمواصلة دعم تونس على جميع الأصعدة بما يساعدها على تحقيق انتقال اقتصادي ناجع خاصة بعد التداعيات السلبية لجائحة كورونا.



القائمة بالأعمال بسفارتها بتونس: أمريكا أصبحت وجهة رائدة للصناعات التقليدية التونسية

كما أكدت القائمة بالأعمال خلال لقائها، مرفوقة بمدير مكتب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية"USAID" بتونس السيد سكوت دوبرشتاين، بوزير السياحة والصناعات التقليدية محمد المعز بلحسن أمس، الحرص على مواصلة العمل والدعم لأهم برامج التعاون الثنائي، المالي والفني وكذلك الدعم لدى المؤسسات المالية الدولية والإقليمية المانحة بما يساعد على تجاوز الصعوبات والتحديات القائمة ويساهم في تطوير قطاعي السياحة والصناعات التقليدية في تونس.

وكان اللقاء مناسبة تطرق خلالها الجانبان إلى تطور التعاون الثنائي بين البلدين والإمكانيات المتاحة لمزيد تعزيزه وتنويعه في المرحلة القادمة، لاسيما على مستوى تطوير السياحة البديلة والمستدامة والصناعات التقليدية والتعاون المالي والدعم لدى المؤسسات الدولية والإقليمية المانحة.

وأعرب وزير السياحة، في هذا الإطار، عن ارتياحه للديناميكية التي يشهدها التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين في الآونة الأخيرة مؤكدا الحرص على تعزيز مختلف برامج التعاون الثنائي والعمل على تنفيذها مثمنا ما تقدمه الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية من دعم لتطوير برامج الوزارة الهادفة إلى النهوض بالسياحة المستدامة والدعم المقدم لإرساء استراتيجية القطاع السياحي إلى غضون سنة 2035 في إطار مشروع"Visit Tunisia" معبرا عن أمله في مزيد دفع هذا التعاون وتطوير وفود السياح الأمريكان إلى بلادنا وبعث برامج خاصة لتطوير الصناعات التقليدية.