2024-05-17 نشرت في

البطولة العربية للأردن : تونس تشارك ب14 مصارعا ومصارعة

يشارك المنتخب التونسي للمصارعة للأصاغر (تحت 17 عاما) والأكابر (تحت 23 عاما) في منافسات البطولة العربية للذكور والاناث التي تستضيفها الأردن من 22 الى 25 ماي الجاري بوفد رياضي يضم 14 مصارعا (7 في الاكابر والكبريات و7 في الأصاغر والصغريات). 



البطولة العربية للأردن : تونس تشارك ب14 مصارعا ومصارعة

وأكد منتصر العبيدي المدير الفني للجامعة التونسية للمصارعة في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء أنّ المنتخب التونسي يملك في صفوفه عناصر مرشحة لاعتلاء منصة التتويج واخرى واعدة على غرار مقبل الساحلي وخليل البركوكي في صنف الرجال ونورهان الهذلي وشهد الجلجلي في صنف السيدات. واشار الى أنّ البطولة العربية تعد مرحلة تحضيرية للعناصر الوطنية للاستحقاقات القارّية القادمة وكسب مزيد الخبرة متوقعا أن تكون نتائج المشاركة التونسية مشرفة جدا.

وباستفساره عن تحضيرات الرباعي المتأهل لأولمبياد باريس 2024، أفاد المدير الفني للجامعة أنّ الاستعدادات جارية بنسق حثيث مبينا انّ محمد أمين القنيشي (وزن 130 كلغ مصارعة رومانية) وسليمان نصر (وزن 67 كلغ مصارعة رومانية) شرعا منذ 10 ماي الجاري وتحت اشراف المدرب عمران العياري في تربص بالعاصمة الكرواتية زغرب يستمر الى غاية 6 جوان القادم قبل التحول بعده مباشرة الى المجر للمشاركة في دورة التصنيف العالمي واجراء تربص يمتد الى 23 جوان. وأضاف ان المصارعين القنيشي ونصر سيجريان بعد محطة المجر تربصا ختاميا ببلغاريا يمتد لشهر كامل من 1 الى 30 جويلية قبل ان يتحولا يوم 1 أوت الى باريس للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية.

وبخصوص تحضيرات كل من المصارعتين سوار بوستة وزينب الصغير للاولمبياد، أفاد منتصدر العبيدي أنّ بوستة (وزن أقل من 62 كلغ) والصغير (وزن أقل من 76 كلغ) ستتوجهان اليوم الجمعة الى قيرغيزستان لاجراء تربص تحت اشراف المدربة مروى العامري على ان تتحولا اثر ذلك الى بولونيا للمشاركة في دورة دولية يوم 20 جوان.

وأردف أنّ المصارعتين ستخوضان بعد ذلك تربصا خارجيا آخر في رومانيا يمتد من 24 جوان الى الأسبوع الأول من شهر جويلية، ومن ثمة تتحولان الى اسبانيا يوم 7 جويلية للمشاركة في دورة دولية قبل العودة الى تونس يوم 20 من نفس الشهر في حين سيكون التحول الى العاصمة الفرنسية باريس للمشاركة في الأولمبياد يوم 4 أو 5 أوت. وشدد منتصر العبيدي على أنّ رباعي المصارعة التونسية سيعمل خلال الالعاب الاولمبية على تشريف الراية الوطنية وبلوغ منصة التتويج مبرزا ان ذلك يبقى متوقفا في بعض الاحيان على جزئيات صغيرة للعبة اضافة الى مسار القرعة

وات


في نفس السياق



آخر الأخبار