2023-12-01 نشرت في

التليلي المنصري يكشف عن تاريخ تركيز المجلس الوطني للجهات والأقاليم

 

أكد الناطق الرسمي باسم الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات محمّد التليلي المنصري، اليوم الجمعة، أن تركيز المجلس الوطني للجهات والأقاليم سيكون في ربيع 2024 ولن يتجاوز شهر أفريل المقبل.



التليلي المنصري يكشف عن تاريخ تركيز المجلس الوطني للجهات والأقاليم

وأوضح المنصري لـ"وات" أنّ المسألة مرتبطة بمدة البتّ في النزاعات المتعلّقة بالنتائج الخاصة بالدّور الأول والثاني من الانتخابات، مشيرا إلى إمكانية تركيز المجلس في شهر مارس القادم إذا تمّ اختصار الآجال.
ويرتبط تركيز المجلس الوطني للجهات والأقاليم الأول من نوعه في تونس، والذي سيكون الغرفة النيابيّة الثانية الى جانب البرلمان، بمدى احترام تنفيذ الرزنامة الانتخابات المحليّة والجهويّة التي وضعتها هيئة الانتخابات، والتي تنص على انطلاق الحملة الانتخابية يوم غد 2 ديسمبر لتتواصل إلى غاية يوم 22 من نفس الشهر.
وكان مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات قد اجتمع يوم 22 سبتمبر الماضي بمقر الهيئة بتونس 1 ، وصادق بإجماع الاعضاء على رزنامة انتخابات اعضاء المجالس المحلية التي ستجري يوم الاحد 24 ديسمبر الجاري في 2155 دائرة انتخابية، وذلك إثر صدور الأوامر الرئاسية المتعلّقة بدعوة الناخبين لانتخابات اعضاء المجالس المحلية وتقسيم الأقاليم وتقسيم الدوائر الترابية.
كما سيتم الاعلان عن نتائج الانتخابات المحلية في أجل أقصاه 27 ديسمبر، وفق الرزنامة الانتخابية، على ألا يتجاوز الإعلان عن النتائج النهائية، بعد انقضاء آجال الطعون، 27 جانفي 2024.
وتنطلق الحملة الانتخابية يوم غد 2 ديسمبر قبل 21 يوما من تاريخ الاقتراع، لتختتم يوما قبل الصمت الانتخابي الذي سيكون يوم 23 ديسمبر ويمتد إلى توقيت غلق آخر مكتب اقتراع.
وسينتخب أعضاء المجالس المحلية يوم 24 ديسمبر باعتماد طريقة الاقتراع على الأفراد في 2155 دائرة انتخابية محلية تشمل 279 معتمدية، مما يعني وجود 279 مجلسا محليا.
كما ستشهد هذه العملية الانتخابية إرساء 24 مجلسا جهويا يضم في الجملة 279 عضوا، وسيكون هناك عضو عن كل مجلس جهوي يقع انتخابه لمجالس الأقاليم، وهو ما يعني أنه سيكون هناك 24 عضوا بمجالس الأقاليم الـخمسة.
وسيتم انتخاب 77 عضوا لتركيبة المجلس الوطني للجهات والأقاليم، من خلال اختيار ثلاثة مرشحين عن كل مجلس جهوي، يضاف إليهم عضو ينتخب من كل مجلس إقليم بالمجلس الوطني للجهات والأقاليم، مع التأكيد على أنّ المجالس المحلية ستنتخب بصفة مباشرة من الناخبين، فيما ستكون القرعة آلية لتصعيد المرشحين إلى المجلس الجهوي.


في نفس السياق


آخر الأخبار