2022-12-04 نشرت في

هيئة الصيادلة تحذّر من تداعيات قرار المؤسسات الصيدلية الموزعة للأدوية بالجملة إيقاف نشاطها

عبر المجلس الوطني لهيئة الصيادلة عن عميق انشغاله لما سينجر عن قرار المؤسسات الصيدلية الموزعة للأدوية بالجملة إيقاف نشاطها بداية من يوم الإثنين 05 ديسمبر 2022 بكامل تراب الجمهورية، لما له من أثر سلبي على حق المرضى في الحصول على العلاج بسبب رفض وزارة المالية تمكين هذه المؤسسات من شهادة الإعفاء من الخصم من المورد لسنة 2022 ، خلافا لما دأبت عليه طيلة 15 سنة دون انقطاع.



هيئة الصيادلة تحذّر من تداعيات قرار المؤسسات الصيدلية الموزعة للأدوية بالجملة إيقاف نشاطها

وذكر المجلس الوطني في بيان له أن المؤسسات الصيدلية الموزعة للأدوية بالجملة، والتي تقوم بدور هام صلب المنظومة الصحية؛ تعيش منذ سنوات وضع مالي صعب نظرا للارتفاع المتزايد لنفقات التسيير، ولم تعد نتحمل أعباء مالية إضافية، معتبرة أن عدم حصولها على شهادة الإعفاء من الخصم من المورد سيعمق هذه الصعوبات ويهدد ديمومتها مما سينعكس سلبا على قطاع توزيع الدواء وعلى المنظومة الصحية ككل.

وأضاف المجلس الوطني لهيئة الصيادلة أن توقف نشاط مؤسسات توزيع الأدوية بالجملة سيكون له انعكاس مباشر على مخزون الأدوية في الصيدليات وعلى قدرتها على توفير الدواء للمرضى.

ودعا المجلس الجهات المسؤولة للتدخل العاجل لإيجاد حل يضمن استمرارية عمل منظومة توزيع الدواء حفاظا على صحة المواطنين وسلامتهم، معبرا في ذات السياق عن دعمه المطالب المشروعة لموزعي الأدوية بالجملة، كما يؤكدعلى ضرورة المحافظة على حد أدنى من النشاط لتأمين الحالات الاستعجالية.


في نفس السياق

آخر الأخبار