2018-12-12 نشرت في

بالفيديو: نجيب الڨاسمي، حين تُزهر الموهبة لوحاتٍ فنيّة

رسّام شاب، طوّر موهبته لتصبح مصدر لقمة عيشه و همزة الوصل بينه و بين شخصيات معروفة في البلاد.



بالفيديو: نجيب الڨاسمي، حين تُزهر الموهبة لوحاتٍ فنيّة

نجيب الڨاسمي، موهبة لم تتجاوز 27 سنة و لكن ريشته تنقل و بدقّة تفاصيل وجهٍ جميل أو وجهٍ شاحب، خَطّته التجاعيدُ أو غطّته مساحيقُ التجميلِ.

صورة فوتوغرافية يتسلّمها عبر صفحته في موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، ليحوّلها بعد 3 أو 4 ساعات إلى لوحة فنية تكاد تفاصيلها تحكي قصة حياة ذلك الوجه. مشاهير، فنانين، أو أشخاص عاديين كلّهم مرّوا عبر ريشته لتولدَ لوحةٌ قد تزيّن غرفة أو مكتبا و قد تنتهي حياتها بين رفوف مكتب أو فوق خزانة...

و في حوار لتونيسكوب تحدث عن أوّل رسم، أوّل صورة Portrait ، أوّل فنانة لمست ريشته تفاصيل وجهها ... 

التفاصيل بالفيديو