Publié le 16-05-2022

بالفيديو: لأول مرة رابح الخرايفي يكشف: هذا ما دار بين الغنوشي ونجيب الشابي إبّان الثورة

كشف أستاذ القانون الدستوري رابح الخرايفي عن خلفيات الاجتماع المصيري للمكتب السياسي للحزب الجمهوري في جوان 2011، عن العلاقة مع حركة النهضة "حين جاء نجيب الشابي غاضبا بسبب تخلي حركة النهضة عنه وقال غدروني".



بالفيديو: لأول مرة رابح الخرايفي يكشف: هذا ما دار بين الغنوشي ونجيب الشابي إبّان الثورة

وأوضح الخرايفي على قناة "التاسعة" أن الحديث كان حينها في الحزب عمن سيتولى الحكومة، وماذا كانت تريد حركة النهضة، مضيفا أن اجتماعا كان سينعقد في 12 جانفي بين نجيب الشابي ومحمد الغنوشي الوزير الأول حينها أي قبل مغادرة بن علي، وقبل الاجتماع يهاتف الغنوشي نجيب الشابي من لندن بحضور الراحلة مية الجريبي وعصام الشابي وكان الطلب عودة المهجّرين ورفع الإقامات الجبرية والمراقبة الإدارية "وهذا كان مطلبهم فقط".

وتابع الخرايفي "عاد الشابي من الاجتماع وقد أتى بتعهدات جدية من رئيس الحكومة وقتها محمد الغنوشي، موضحا أن الشابي دخل وقال "غدروني" حسب تعبيره.