Publié le 16-01-2022

الفنان سجى يطالب باسترجاع لوحاته من رواق تونس بإكسبودبي

نشر الفنان سجى رسالة مفتوحة إلى السيد رئيس الجمهورية، السيدة وزيرة الثقافة والسيدة وزيرة التجارة و تنمية الصادرات 



الفنان سجى يطالب باسترجاع لوحاته من رواق تونس بإكسبودبي

أطالب باسترجاع لوحاتي من رواق تونس بإكسبو دبي و ضمان حقوقي و مستحقاتي من مركز النهوض بالصادرات CEPEX

قابلت في شهر سبتمبر لأول مرة مسؤولين في دار المصدّر قصد عرض لوحاتي (قرابة عشرين لوحة) في كامل رواق تونس في المعرض العالمي بدبي (EXPO DUBAI)

وافقت دون شروط و بصفة مجانية (مشاركتي كفنان في هذه التظاهرة العالمية هو شرف و فخر شخصي و إضافة لمسيرتي الفنية)

المفاهمة كانت كالآتي :

- إمضاء عقد يضمن حقوق كل طرف

- تأمين لكل اللوحات

- عرض اللوحات في كامل الرواق حتى تكون مرئية لكل الزوّار

- مشاركة CEPEX في مصاريف النقل و الإطارات

 

انتظر منذ اربعة اشهر و رغم عديد المحاولات لم أجد الّا التسويف و المماطلة.

 

المغالطة الأولى : اللوحات معروضة في طابق مغلق VIP غير مفتوح للزوّار

لم امض اي عقد

واحدة من اللوحات تعرّضت للتلف و لم أر الى الآن التأمين

لم تشارك CEPEX في المصاريف

لم يوجّه لي أي استدعاء حتى شكلي للمعرض

تجاهل الاعمال حتى في صفحة الرواق على فايسبوك رغم ان الصفحة تظل صامتة لمدة اسابيع.

 

في 9 نوفمبر بعد عديد المحاولات قابلت مجدّدا المسؤولين في دار المصدر و عبّرت عن استيائي و وُعدت مجدّدا ب :

- امضاء العقد تاريخ 16 نوفمبر

- عرض لوحات في الرواق العام

- امضاء التأمين حتى يشمل اللوحات المتضرّرة

 

لم يحدث من كل هذا شيء واحد !

استمرّت محاولاتي لإيجاد حلّ. جلّها تجاهلها ال CEPEX و في ديسمبر ثم جانفي، وعدني مسؤول مجدّدا بإمضاء العقد في النصف الأول من جانفي بعد عودة مفوّضة المعرض من دبي.

ولا شيء مجدّدا !

أطالب منكم السيد رئيس الجمهورية، السيدة وزيرة الثقافة والسيدة وزيرة التصدير مساعدتي على ضمان حقوقي و مستحقّاتي كفنّان تونسي و استرجاع لوحاتي في أقرب وقت ممكن.

 

الفنان سجى


expo-dubai-160122-3.jpg