2015-02-20 نشرت في

وصول 182 مصريا بليبيا إلى معبر راس جدير لترحيلهم إلى مصر

وصل، في ساعة مبكرة من فجر اليوم الجمعة، إلى معبر راس جدير الحدودي التونسي (أكبر بوابة برية بين تونس وليبيا) 182 مصريا فارين من تدهور الوضع الأمني في ليبيا.



وصول 182 مصريا بليبيا إلى معبر راس جدير لترحيلهم إلى مصر

وقالت مصادر مطلعة بالمعبر إن حافلة خاصة ستنقل المصريين مباشرة إلى مطار جربة جريس الدولي (يقع على بعد قرابة 150 كلم من معبر راس جدير) في إطار جسر جوي نحو القاهرة.

وامتنع الممثل عن السفارة المصرية الذي كان حاضرا في المعبر من الإدلاء بأي تصريح صحفي.

وينتظر أن يقام جسر جوي بين جربة التونسية والقاهرة في إطار تعاون تونسي مصري لترحيل كل الوافدين المصريين، بحسب المصادر ذاتها.

وأوضحت المصادر أنه يتوقع أن يعبر عدد كبير من المصريين إلى تونس عبر معبر راس جدير بعد تدهور الوضع الأمني في ليبيا.

وكانت كتائب فجر ليبيا (كتائب إسلامية تابعة لبرلمان طرابلس) أمهلت العمالة المصرية في ليبيا أجلاً أقصاه 48 ساعة لمغادرة البلاد حتى لا يتعرضوا لأذى، كنوع من الانتقام رداً على الغارات الجوية المصرية على مواقع تابعة لتنظيم “داعش”، بعد مقتل 21 مصريا مسيحيا على يد تنظيم “داعش”.