2022-05-20 نشرت في

محافظ البنك المركزي يعلق على قرار الترفيع في نسبة الفائدة المديرية

علق محافظ البنك المركزي مروان العباسي على القرار الأخير المتعلق بالترفيع في نسبة الفائدة المديرية إلى 7 بالمائة، وقال إنه قرار يندرج ضمن سياسة نقدية استباقية أملاها الظرف الاقتصادي الصعب للغاية واقتراب نسبة التضخم من مستوى رقمين وهو ما يعيق كل إمكانية لإعادة الاستقرار للمنظومة الاقتصادية كشرط أساسي لإعادة دفع عجلة النمو والنشاط الاقتصادي.



محافظ البنك المركزي يعلق على قرار الترفيع في نسبة الفائدة المديرية

وذكر في هذا الصدد بالتحذيرات من المخاطر المرتبط بالتضخم ما لم يتم القيام بالإصلاحات الهيكلية اللازمة ويضع النمو الاقتصادي على مسار تصاعدي ومستدام نقلا عن "وات". 

كما ذكر العباسي بأن البنك المركزي اتخذ في فيفري 2019 قرارا بالترفيع في نسبة الفائدة المديرية إلى 7،75 بالمائة عرف موجة من الانتقادات، وأتى قرار الترفيع ثماره، بحسب تقديره، وتراجع معدل التضخم من 7،7 بالمائة في جوان 2018 إلى 6،1 بالمائة في ديسمبر 2019.

وقدّم محافظ البنك المركزي، الصعوبات التّي مرّت بها المنظومة الاقتصادية وانعكاسات الجائحة الصحيّة والصراع الروسي الأوكراني وتأثير تراجع النشاط الاقتصادي الأوروبي على تونس، خاصّة منها، المرتبطة بالسوق العالمية بالإضافة إلى الصعوبات الناجمة عن الارتفاع المتواصل في أسعار المحروقات وأزمة الحبوب.