2022-01-16 نشرت في

نقابة متفقدي التعليم الثانوي تطالب بإيقاف الدروس فورا في كل المؤسسات التربوية

عبرت النقابة العامة لمتفقدي التعليم الثانوي عن احترامها القرارات الصادرة عن اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا القاضية بإبقاء الوضع على ما هو عليه بناء على الرأيالقائل بعدم جدوى إيقاف الدروس من الناحية الصحية، رغم الاعتراضات العلمية على هذا الرأي من عددمن الأطباء والمختصين.



نقابة متفقدي التعليم الثانوي تطالب بإيقاف الدروس فورا في كل المؤسسات التربوية

واعتبرت النقابة في بيان لها أن هذه القرارات مقتصرة على الجانب الصحي وهو مجال اختصاصها، والحال أن انتشار الوباء له آثار أخرى ذات صيغة بيداغوجية وتربوية تحتاج فيها الوزارة إلى رأي لجنة علمية أخرى مختصة في الجانب البيداغوجي والتربوي تدعو إليه، مطالبة بإيقاف الدروس فورا بجميع المؤسسات التربوية إن لم يكن لكسر حلقات العدوى وحماية أرواح المربين والتلاميذ وأوليائهم ( وهو قرار صحي ليس من صلاحيات وزارة التربية كما قيل) فمحافظة على تكافؤ الفرص وضمانا لتقدم موحد في التحصيل المدرسي يسمح بإجراء تقييمات تتميز بالدقية والإنصاف في إطار المراقبة المستمرة أو في إطار الامتحانات الوطنية ( وهو قرار بيداغوجي من صلاحيات وزارة التربية، بل من واجباتها.

ودعت النقابة إلى تشكيل لجان بيداغوجية تنظر في كيفية معالجة الأزمة وتفادي الأسوأ، وتضع سيناريوهات استكمال السنة الدراسية حسب تطور الوضع الوبائي وتتخذ الإجراءات البيداغوجية اللازمة لذلك، مع تنفيذ البروتوكول الصحي بحذافيره في مختلف الفضاءات التربوية، والإيفاء بما التزمت به وزارة التربية والعودة إلى مسار إصلاح البرامج كما وقع الاتفاق عليه بين الطرف الوزاري ونقابات التربية جميعها ( ابتدائی وثانوي) في الندوة التي نظمها الاتحاد العام التونسي للشغل.