2021-07-21 نشرت في

قيس سعيد الوحيد في تونس الذي يشكر فوزي المهدي

 

ترتفع الأصوات في تونس منددة بالسياسة المتبعة في التعاطي مع أزمة كورونا التي تضرب بشدة في تونس منذ أشهر، ومطالبة بمحاسبة كل مسؤول، وفي المقدمة وزير الصحة فوزي، كان على علاقة بأي طريقة كانت بالوضع الصحي الكارثي الذي تعيشه البلاد على مستوى التكفل بالمرضى ونفاذ مخزون الأوكسيجين وخاصة مشكلة التلاقيح التي يتكبد التونسيون نتائجها الوخيمة.



قيس سعيد الوحيد في تونس الذي يشكر فوزي المهدي

كما عبر كثيرون عن ارتياحهم لإقالة الوزير فوزي المهدي من مهامه على رأس وزارة الصحة بالنظر إلى الفشل الذريع في إدارة الأزمة "كل يوم بدعة" حسب تعبير رئيس الحكومة هشام المشيشي، وآخرها تنظيم أيام مفتوحة لتلقيح البالغين 18 سنة فما فوق.

وأمام هذا المشهد المخيف وهذه الإبادة الجماعية التي يعيشها الشعب التونسي وتضارب القرارات والإجراءات نجح وزير الصحة المقال في كسب التعاطف والثقة بعد الإقالة وحتى الثناء، حيث أثنى رئيس الجمهورية قيس سعيد الذي استقبله اليوم على جهوده في إدارة الأزمة منذ 10 أشهر وهي المدة التي قضاها على رأس وزارة الصحة.

وتساءل قيس سعيد"أعطيوني فاش فشل فوزي المهدي؟" وكأنه بذلك يخلي مسؤوليته من تردي الوضع الصحي بالبلاد، ليكون بذلك رئيس الجمهورية الأول والوحيد الذي يشكر الوزير المقال، في ظل جائحة تهدد الأرواح يوميا وإطارات طبية وشبه طبية منهكة ومنظومة صحية منهارة وفاقت طاقة استيعابها !!

ر.ف