2013-07-08 نشرت في

السلطات الليبية تخلي مقرّ القنصلية العامّة للجمهورية التونسية بطرابلس من المقتحمين

تعلم مصالح المستشار الاعلامي برئاسة الحكومة انه إثر إقدام مجموعة من المواطنين الليبيين على اقتحام مقرّ القنصلية العامّة للجمهورية التونسية بطرابلس للمطالبة باسترجاع أموال وبضاعة أدخلها مواطن ليبيّ بصفة غير شرعيّة  إلى التراب التونسي وحجزتها مصالح الديوانة التونسية



السلطات الليبية تخلي مقرّ القنصلية العامّة للجمهورية التونسية بطرابلس من المقتحمين

تمّ الشروع فورا في تحرّكات واتّصالات دبلوماسية قصد معالجة هذا الأمر الطارئ ، حيث تمّ إعلام السلطات الليبية بالموضوع وتحوّلت جهاتها المختصّة بسرعة إلى مقرّ القنصلية التونسية وأخلت المبنى من المجموعة التي اقتحمته دون أيّ تصعيد أو  تعقيدات


وقد كان السيد امحمّد عبد العزيز، وزير الخارجية والتعاون الدّولي الليبي،  قد باشر المسألة شخصيّا وتحوّل بنفسه إلى مقرّ القنصليّة العامّة التونسية بطرابلس في مبادرة أخويّة مشكورة تعكس المستوى المتميّز للعلاقات الأخويّة بين بلدينا الشقيقين


ويُذكر أنّ موضوع تهريب الأموال والبضاعة المذكورة هو محلّ متابعة حثيثة من قبل السلطات التونسية المختصّة منذ أسابيع، في انتظار إصدار الحكم القضائي اللازم في شأنه


ويجدر الإعلام بأنّ كلّ أعضاء القنصلية العامّة للجمهورية التونسية بطرابلس لم يتعرّضوا إلى أيّ أذى أو سوء، حيث تمّت معالجة الموضوع بالسرعة والكيفية المطلوبتين ضمانا لسلامتهم