2013-07-07 نشرت في

سمية الغنوشي : ستبقى لعنة التاريخ تطارد الإنقلابيين في مصر وأشياعهم في تونس

 نشرة سمية الغنوشي على موقع الفايسبوك رأيها في أحداث مصر



سمية الغنوشي : ستبقى لعنة التاريخ تطارد الإنقلابيين في مصر وأشياعهم في تونس

من المضحكات المبكيات أن الذين امتهنوا التباكي والعويل على الدولة المدنية المهددة في مصر وهنا في تونس نجدهم اليوم يتخندقون في مستنقع الدولة العسكرية اللا مدنية جنبا إلى جنب مع الإنقلابيين ببزاتهم وأحذيتهم العسكرية الغليظة

هللوا للإنقلاب في مصر ورقصوا طربا على وقع الدبابات وهي تدوس إرادة الشعب الحرة وتزيح أول رئيس منتخب في تاريخ البلاد ،ثم سارعوا إلى الثناء والتأييد قبل أن يجف حبر البيان رقم واحد للفريق السيسي. أزالوا عن وجهوههم طبقات المساحيق التي طالما تجملوا بها وأسقطوا أقنعتهم الزائفة فبدوا على حقيقتهم

مجموعات إنقلابية فاشية، لا هم بديمقراطيين ولا تقدميين ولا حداثيين ولا مدنيين. ستثبت الأيام أن عديمي البصر والبصيرة هؤلاء لم يضعوا أنفسهم في الموقع والزمان الخطأين فقط، بل ستبقى لعنة الشعوب والتاريخ تطاردهم أبد الدهر