2020-07-29 نشرت في

منجي الرحوي: لهذا يتوجب سحب الثقة من الغنوشي

دعا النائب منجي الرحوي النواب للحضور غدا في جلسة النظر في لائحة سخب الثقة من رئيس المجلس راشد الغنوشي وللتصويت عليها " بما فيه مصلحة لوطننا و لشعبنا الذي أعطانا ثقته لخدمته" .



منجي الرحوي: لهذا يتوجب سحب الثقة من الغنوشي

ودوّن النائب على صفحته على شبكة التواصل الاجتماعي "لماذا يتوجب علينا سحب الثقة من رئيس مجلس النواب الحالي؟" وتابع أن مجلس النواب يشهد "حالة من الاحتقان والفوضى سببها تراكم أخطاء وتجاوزات وانحرافات خطيرة لرئيسه وسوء إدارته سواء في ما تعلق بتسييره الداخلي للمجلس أو التعدي الصارخ على الدستور وتعمد الاستيلاء على صلاحيات ليست له.
فعلى سبيل الذكر لا الحصر :
- الانتصار لطرف خارجي مؤكدا بذلك أنه يد داعمة له في السجال العسكري الذي تدور رحاه في الشقيقة ليبيا
- الانفراد بالقرار وإصدار بيانات ومواقف ديبلوماسية باسم مجلس النواب تتنافى مع توجه موقف الدولة التونسية.
- تعطيل الجلسات العامة و العديد من مشاريع القوانين التي تخدم المواطن.
- عدم تطبيق الاجراءات المنصوص عليها في النظام الداخلي للحد من الفوضى العارمة تحت قبة البرلمان
- دوي يومي و صراخ وتعد صارخ على النظام الداخلي للمجلس.
-عقد لقاء سري مستراب ومهين للدولة التونسية مع اردوغان .
- التعيينات داخل المجلس وأهمها مدير ديوانه الذي فوض له الإمضاء بصفة غير قانونية
- توظيف المجلس وإدارته في خدمة اجندات حركة النهضة
-عقد اجتماعات حزبية بمكتبه خارجة عن عمله النيابي.
-استعمال وسائل المجلس خارج مهامه النيابية.
- التلاعب بمواعيد الاجتماعات وخرق النظام الداخلي قصد تحقيق مصالح حزبية ضيقة
- التكتم على مطالب رفع الحصانة المتعلقة بنواب البرلمان في إطار ابتزازهم وتطويعهم.
- السماح لمشتبه به في قضايا إرهابية بالدخول لمجلس النواب رغم اعتراض و منع الأمن الرئاسي.
- دعوة الضابطة العدلية للدخول إلى مقر السلطة التشريعية في تعد واضح على الدستور في فصله 68
و العديد من الأخطاء التي وإن أثبتت شيئا فهو عدم قدرة وعدم كفاءة الغنوشي وإصراره على تحويل البرلمان إلى منصة لعمله الحزبي وفرعا لمونبليزير مما يمثل خطرا على مؤسسات الدولة وسيرها العادي."

وختم الرحوي بالقول"و بناء على هذا أدعو زميلاتي و زملائي للحضور و التصويت غدا بما فيه مصلحة لوطننا و لشعبنا الذي أعطانا ثقته لخدمته".