2020-06-29 نشرت في

هكذا يكون استعمال مكيفات الهواء بعيدا عن خطر انتشار فيروس كورونا

وقع وزيرا الصحة عبد اللطيف المكي والطاقة والمناجم والانتقال الطاقي منجي مرزوق، اليوم الاثنين، اتفاقا بشأن البروتوكول الصحي المتعلق بالإجراءات والاحتياطات الوقائية اللازمة عند استعمال المكيفات توقيا من الإصابة بعدوى فيروس كورونا.
ويتضمن هذا البروتوكول دليل الإجراءات الواجب اتّخاذها عند استعمال التكييف والتهوئة في المباني والسيارات وجملة من التوصيات العامة للوقاية من العدوى بكوفيد 19
 



هكذا يكون استعمال مكيفات الهواء بعيدا عن خطر انتشار فيروس كورونا

وينص هذا الدليل ضمن التدابير الصحية التي تضمنها على عدم استخدام المكيف أو تفادي مجرى الهواء في المنزل إذا كان استعمال التكييف ضروريا والحرص على توفير تهوئة طبيعية ملائمة عبر فتح النوافذ في صورة وجود مصاب بالمنزل أو زوار لا يمكن التأكد من إصابتهم من عدمها.
وفي حال خلو المنزل من الزوار أو المصابين فإن المكيف أو المروحة لا يشكل خطرا ويوصى بضبطه على 26 درجة مائوية لتجنب خطر الإصابة بالصدمة الحرارية، وفق ما أكده مدير إدارة حفظ صحة الوسط وحماية المحيط بوزارة الصحة سمير الورغمي، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء.
أما في السيارة، فقد أوضح المتحدث، أن تكييف الهواء في السيارة لا يشكل خطرا لانتقال العدوى بكوفيد 19، موصيا بعدم ضبط تكييف الهواء على درجة حرارة باردة جدا لتجنب الصدمة الحرارية (لا يجب أن يكون الفرق بين درجة الحرارة الخارجية والداخلية من 5 إلى 6 درجات)، وبتطبيق إجراءات الحاجز وعدم تشغيل المكيف والحرص على التهوئة الجيدة عبر فتح النوافذ.
وفي حال ضرورة استعمال التكييف بالسيارة يجب توقيف تشغيل زر إعادة تدوير الهواء ان كان هناك شخص في السيارة لا يمكن التحقق من إصابته بالفيروس من عدمها.
وفي المطاعم وقاعات الشاي والفضاءات المفتوحة للعموم وغير المجهزة بالتكييف المركزي، فحث البرتوكول على العمل على استبدال الهواء الداخلي بهواء نقي من الخارج بصفة مسترسلة وضبط مستوى تدفق الهواء لوحدة التكييف على الحد الأدنى مع مراعاة درجة الحرارة المحددة 26 درجة مع تجنب استخدام التكييف أو تفادي مجرى الهواء إذا كان استعمال التكييف ضروريا والحرص على توفير تهوئة طبيعية عبر النوافذ في صورة عدم توفر نظام تهوئة مكانيكية، بالإضافة الى استغلال فضاءات الهواء الطلق قدر الإمكان بالمطاعم وقاعات الشاي.
وعلى مستوى المباني المجهزة بنظام مركزي، فيوصي معدو البرتوكول بتشغيل نظام استخراج الهواء والتهوئة بأقل سرعة لتجنب تسريع انتشار الفيروس وإلغاء رسكلة الهواء وتشغيل الأجهزة بنظام التجديد الكامل للهواء والحد من استخدام تكييف الهواء وضبط درجة الحرارة المحددة على 26 درجة فضلا عن تشغيل التهوئة الميكانيكية بأدنى سرعة كامل اليوم.