2020-06-29 نشرت في

ياسين العياري يكشف أسماء نائبين رفضا ''كشف حقيقة قضية رئيس الحكومة''

 كشف النائب ياسين العياري أن العميد شوقي الطبيب خيّر لجنة مكافحة الفساد بالبرلمان بين جلسة سرية يقدّم فيها كل المعطيات في ما يخص قضية رئيس الحكومة و تضارب المصالح وبين جلسة علنية لا يمكن أن يكشف فيها أي تفاصيل لأنه مجبر على إحترام المعطيات الشخصية.



ياسين العياري يكشف أسماء نائبين رفضا ''كشف حقيقة قضية رئيس الحكومة''

وتابع العياري أنه "صار التصويت على السرية، حتى ياخذ النواب كل المعطيات و يتم كشف الحقيقة" لكن فقط كل من النائب محمد العفاس من إئتلاف الكرامة و النائب عياض اللومي من قلب تونس صوّتا ضد وبالتالي سقطت السرية

وفيما يلي تدوينة النائب عن حركة أمل وعمل ياسين وعمل :

"الآن في لجنة مكافحة الفساد بالبرلمان، جاء العميد شوقي الطبيب.

خير اللجنة بين :

- جلسة سرية : نعطيكم كل المعطيات في ما يخص قضية رئيس الحكومة و تضارب المصالح

- جلسة علنية : ما انجم نعطيكم حتى شيء، لأني مجبر على إحترام المعطيات الشخصية.

صار التصويت على السرية، حتى ياخذ النواب كل المعطيات و يتم كشف الحقيقة.

صوت الجميع مع السرية للوصول إلى الحقيقة، من صوت ضد؟ فقط محمد العفاس من إئتلاف الكرامة و عياض اللومي من قلب تونس.

يلزم 12 صوتا من أعضاء اللجنة لتكون سرية و كان فقط 12 عضو حاضرين.

سقطت السرية ناقصة صوتين.

لماذا يريد إئتلاف الكرامة و قلب تونس أن لا تظهر الحقيقة؟ لمصلحة من يريدون

رئيس الهيئة قال أنه لن يكشف إذا اي معطيات و سيتكلم في العموميات فقط، فرصة ضاعت لوقف الجدل نهائيا!!

علاش؟؟"