2020-01-27 نشرت في

قصيدة لزهر الضاوي في رثاء لينا بن مهني

نشر الشاعر التونسي لزهر الضاوي قصيدة رثاء للراحلة لينا بن مهني التي وافاها الأجل المحتوم اليوم عن سن يناهز 36 سنة.



قصيدة لزهر الضاوي في رثاء لينا بن مهني

-* لمسة وفاء الى روح ... " لينا بن مهني.."*-
******************

" شمعة "..طفاها الريح في لْيالينا..
. " زهرة قرنفل"..فاتحة في جْنينة..!
تعدّى عليها " الموت"..راح قْطَفْها..
خلّى شْوارعْنا..باكية وحْزينة..
" لينا مهنّي"....آشكون تَ يوصفها..
يوفى الكلام..و" الحِبْر"..ما يكفّينا..!!
..هيّ " الْحَطب"..في البَرْد..لمّا نجْمد..
يلهب في عُقب الليل..ويدفّينا..!!
..هيّ المطر في الصّبح..لمّا نرقد..
يتكتك على الشباك..ويصحّينا..!!
..وكل الّلي مات مغمومْ..غابر دمّو..
يُزرِقْ " نافورة دم"...في " تدوينة"..!!
وكل الّلي بات مهموم... مْكَمّم فمّو..
يسمع كلامو..على شفايف "لينا"..!!
...............................
..كتبتي علينا كْثير..ياما كتبتي..!!
ووسْط " المعامع"..جيتي وصوّرتينا..!!
وزرتي " الرّقاب" و" تالة "..وتعذّبتي..
ووسْط "الرصاص" والدم..ما خذلتينا..!!
..والّلي هرب م الموت..وسبّك انتي..
شاري القصور والجاه..يحكم فينا..؟؟!!
وانتي شريتي شعبك..وما بعتي..
وشرَبْتي "كاس الموت"..باش تحيينا..!!!
................
..لينا يا لينا ..انتي أحلى زينة..!
انتي وسام الفخر في كساوينا..!
انتي يا " بنت الشعب"..منّا ولينا.!!
..ومهما غادرتي..تبقي ديمة فينا..!!!
................
"لينا" يا " لينا "..أه........آه...يا " لينا "..!!