2019-06-19 نشرت في

عبير موسي: لن يقدروا على إقصائنا وترهيبنا



عبير موسي: لن يقدروا على إقصائنا وترهيبنا

قالت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي أن ما يحدث في تونس يرقى إلى جرائم ضد الإنسانية بداء من هيئة بن سدرين حتى المصادقة على تنقيح القانون الانتخابي

وأوضحت موسي من مقر البرلمان الأوروبي في بروكسال قائلة "لن نسمح بتأويل هذا القانون الجديد لتلجيم أفواهنا أو إجبارنا على تغيير خطابنا السياسي وسنفضحهم لأن تحركاتنا قانونية وسنتقدم للانتخابات ...ولن يقدروا على إقصائنا وترهيبنا"، وأضافت موسي "أن المسيرة متواصلة للحزب الدستوري الحر والتحركات النضالية في إطار القانون متواصلة وأن الجريمة التي تم اقترافها في حق تونس ستعود عليهم بالوبال لأنهم ينعتونا بالأزلام وبالتالي تقومون بالتباغض بين المواطنين وسنستعمل هذا الفصل ضدكم" حسب قولها.

وأكدت موسي قولها سندافع عن أنفسنا بكل الطرق القانونية الممكنة واليوم فهمتم من هم الخوانجية وحقيقتهم" وفق تعبيرها.