2019-05-22 نشرت في

الغنوشي :النهضة كانت سببا في تعمير حكومة يوسف الشاهد

جدّد زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي تأكيده أن النهضة وعلى عكس انتخابات 2014 لن تلتزم الحياد في علاقة بالانتخابات الرئاسية. وقال: “النهضة هي اليوم الحزب الأكبر في البرلمان واحتلت المرتبة الأولى في الانتخابات البلدية وبالتالي فإن من واجبها المشاركة حفاظا على الديمقراطية.



الغنوشي :النهضة كانت سببا في تعمير حكومة يوسف الشاهد

وأشار إلى أن النهضة لم تحدد بعد موقفها إما المشاركة بمرشح نهضوي أو مرشّح توافقي وقال إن الحركة لا تزال بانتظار العصفور النادر الذي ستدعمه في الرئاسية”، مشددا على أنّها تبحث عن مرشّح توافقي لتدعمه سواء من داخلها أو من خارجها.
وأفاد الغنوشي بأن الحركة لم “تحدد بعد موقفها والموقف الوحيد سنشارك بمن نختاره من النهضة أو من سيكون شخصية توافقية والمفضل أن يكون مرشحا توافقيا وهذا العصفور النادر حتى الآن ليس ظاهرا في الساحة ولا يوجد مرشح يتوافق حوله الجميع أو الأغلب”.
وفي ما يخصّ في ترشّح الجبالي، قال الغنّوشي إنّ “الجبالي هو تاريخيا ابن النهضة والمشروع ولكن لم يعد داخل النهضة ولم يترشّح باسم النهضة والنهضة لها احترام له ولكن هو من اختار ذلك”.
و أكّد الغنوشي أن “النهضة تدعم كل ما هو في مصلحة تونس ولذلك تتعاون مع رئيس الدولة ومع يوسف الشاهد الذي أتى به رئيس الدولة”، مبيّنا “حركة النهضة هي من كانت سببا في تعمير حكومة يوسف الشاهد وهي من رفضت مشروع الإطاحة به”.
وأضاف الغنوشي أنه ومنذ الثورة إلى اليوم هنالك 8 حكومات يعني حكومة كل سنة موضحا أن حركة النهضة هي من أطالت عمر حكومة الشاهد لأنّ الاستقرار في صالح الدولة.