2019-09-16 نشرت في

ألفة يوسف: لست نادمة على مساندة الزبيدي



ألفة يوسف: لست نادمة على مساندة الزبيدي

علقت الأستاذة الجامعية ألفة يوسف على النتائج التقديرية للانتخابات الرئاسية التي جرت أمس الأحد والتي كشف مبدئيا عن مرور قيس سعيد ونبيل القروي إلى الدور الثاني.

ودوّنت ألفة يوسف على صفحتها"لست نادمة على مساندة السيد الزبيدي، رمزا للدولة الوطنية وللسياسيين المتخلقين الأكفاء وللوسطيين. وأشكر كل المساندين...والمشوهين...
-
لست نادمة على محاولات جمع العائلة الوسطية الموسعة رغم رفض مترشحين على الاقل ذلك، بما يؤكد الانانية وغياب النضج السياسي.
-
كل ما كتبته حول ديموقراطية الأغلبية يتحقق. الشعوب تتطور بأخطائها، وما أزال أذكر المتحمسين للمنصف المرزوقي الذي كانت نتيجته اليوم مخيبة، لقد انقلبوا عنه الى سواه...
-
أغلب الناس صوتت ضد، ضد فلان، ضد الحزب العلاني، ضد الكبار، ضد الأحزاب، ضد الفقر...
-
إما أن تنتفض الدولة الوطنية أو أن تتشكل صورة أخرى للتنظيم والحكم...
-
قال هوقو، الفقر ينتج ثورات تزيد الفقر تعميقا...والفقر (فكرا وبطنا) ينتج أوضاعا تزيد الفقر تعميقا...
من سيدفعون الثمن سيكونون هم أنفسهم للأسف...
واصلوا إهمال التعليم والتسامح مع الأخطاء وانتداب غير الاكفاء...وسترون عجبا...
الحياة فرجة جميلة..".