Publié le 12-08-2017

غانغان الصغيرة تحت أضواء المباراة الأولى لنيمار

تستعد مدينة غانغان التي يقطنها سبعة آلاف نسمة وتعد أصغر مدينة ضمن بطولة فرنسا لكرة القدم، لإستقبال أغلى لاعب في التاريخ، البرازيلي نيمار، عندما تستضيف فريقه الجديد باريس سان جرمان الأحد.



غانغان الصغيرة تحت أضواء المباراة الأولى لنيمار

وستشهد المدينة الفرنسية حركة لم تعهدها خلال شهر أوت ،اذ ستكون مسرحا للمباراة الأولى للنجم البرازيلي المنتقل من برشلونة الاسباني مقابل 222 مليون يورو، وذلك عندما يستضيف غانغان نادي العاصمة الفرنسية ضمن المرحلة الثانية من موسم 2017-2018.

واستنادا الى المكتب الاعلامي لنادي غانغان، "كان في امكاننا ملء ملعب يتسع لأربعين ألف متفرج" لمباراة الغد.

جماهير ملعب "رودورو" تدرك قيمة الامتياز التي حظيت به: مشاهدة أولى مراوغات الساحر البرازيلي بقميص فريقه الجديد، بعدما أتم أغلى انتقال في التاريخ وشغل الصحافة الرياضية على مدى أسابيع.

تحضر التناقضات بقوة في مباراة الغد، والتي ستكون محط أنظار بغض النظر عن قيمتها الكروية أو نتيجتها: نجم كرة قدم أشبه بموسيقيي الروك، مع عشرات ملايين المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، يبدأ مشواره الفرنسي من مدينة لم يسمع بها على الأرجح غالبية مشجعي كرة القدم في العالم.


blog comments powered by Disqus