2018-06-13 نشرت في

عصام الدردوري: ما يروج حول لطفي براهم ضرب لصورة تونس



عصام الدردوري: ما يروج حول لطفي براهم ضرب لصورة تونس

قال رئيس المنظمة التونسية للأمن والمواطن عصام الدردوريأن ما يروج اليوم حول وزير الداخلية السابق لطفي براهم"هو ضرب لصورة تونس و للدولة التونسية قبل أن نعتبر ان الموضوع يتعلق باستهداف او تشويه شخص او اطار امني او مواطن تونسي قبل كل شيء".
وأوضح الدردوري في تدوينة له على صفحته على شبكة التواصل الاجتماعي أنه" في ظل حملة الشيطنة والتخوين التي يتعرض لها الوزير الأمني المقال العميد لطفي براهم من الداخل و الخارج و لئن تعتبر الاطراف القائمة عليها معلومة فأنها تعد حملة غير مسبوقة...

أقول التالي قبل أن أتجاوز نهائيا:

العميد لطفي براهم قيادي أمني واسم دخل التاريخ في الذود عن حرمة الوطن وساهم في مقدمة أبناء تونس البررة في التصدي لمشروع الغزاة التكفيرين و قبره وهذا لم ولن يعجب لا أصحاب المشروع الأصلين و لا رعاته في المنطقة او داخليا..."

وتابع بالقول إن "الرجل إطار أمني سامي ومنذ ايام قليلة كان وزيرا للداخلية التونسية بمعنى إن اقالته هي شأن داخلي بامتياز و الرجل عندما طرح عليه السؤال حول أسباب إقالته أجاب بإجابة تليق بعسكري وبرجل دولة وهذا يحسب له و ليس بغريب عمن نشأ و تربى على عقيدة الانضباط العسكرية...
ما يروج اليوم حول الرجل هو في اعتقادي ضرب لصورة تونس و لدولة التونسية قبل ان نعتبر ان الموضوع يتعلق باستهداف او تشويه شخص او اطار امني او مواطن تونسي قبل كل شئ..."

وختم الدردوي بالقول إن "الدولة مطالبة بحفظ صورتها والتدخل ديبلوماسيا وقانونيا إزاء ما يحصل والإذن بفتح بحث بشأن ما يروج وتطبيق القانون إما على الوزير المقال أو تتبع ناشر المقال نيكولا بو و كل من انخرط في هذه العملية التي اجدد انها تضرب صورة تونس قبل ان تضرب او تمس من صورة رجل الجبال لو تكلمت لنطقت ببصمته و بصمة رجالاته و رجالات الجيش الوطني..."


blog comments powered by Disqus